الثلاثاء، 25 سبتمبر، 2012

رسالة إلى د.عمرو خالد







السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                                         تحية طيبة وبعد,

استاذي وقدوتي ,د.عمرو خالد..

انا شاب مصري ,دائما ما كان لك في تأثير قوي..ولك الفضل علي  وعلى اسرتي في الهداية والتدين و اتابع حضرتك منذ اكثر من عشر سنوات ..سمعت تقريبا كل شرائطك وتابعت جميع برامجك , كما اني عملت (ولي الشرف ) في صناع الحياة في الفترة من 2005-2009 ..وفي مشروع المنتديات الصحية (صحتنا  سابقا) وقد سبق لي التشرف بالاجتماع بك في مقر منظمة الصحة العالمية-المكتب الافليمي  بالشرق الأوسط في مدينة نصر في عام  2006







استاذي عمرو خالد ,اسمحلي استعرض مع حضرتك بعض المشاهد ,قبل ان اوضح لك ما اطلبه منك ,

المشهد الاول :

المكان : مقر المكتب الاقليمي لمنظمة الصحة العالمية في 2006

الاستاذ عمرو خالد كان يستمع لانجازات شباب المنتديات الصحية وما نفذوه من حملات توعوية صحية في مختلف المحافظات..وتحدثت زميلة فاضلة عن انجازات منتداها وقالت : ان المنتدى الصحي لا يكتفي بنشر الوعي الصحي ولكنه يقوم بتحفيظ القرآن

الاستاذ عمرو خالد يعلق بان مجهودهم رائع و لكنه معترض على قيام المنتدى برسالة ليست رسالته حتى لو كانت رسالة نبيلة قائلا: انا وظيفتي داعية اسلامي كما مكتوب امامي وانتم مهمتكم نشر المعلومات الصحية ..ويجب التركيز ع الهدف حتى نحققه بنجاح ولكل منا تخصصه


المشهد الثاني:

المكان : في الاسكندرية 2010 و في سرادق عام اقامه اللواء عبد السلام محجوب مرشح الحزب الوطني لانتخابات مجلس الشعب 2010

د.عمرو خالد يلقي درسا للشباب بعد غياب ومنع من الكلام لمدة 8 سنوات ,ويختم خطبته ب(خلوا بيني وبين الشباب )

هذا الموقف فتح النار على حضرتك واتهموك انك عقدت صفقة مع النظام وان هدفك السياسة لاشك..يومها دافعت عنك بأني أنا كواحد من الصناع الحياة أعلم مدى وقاحة النظام معك واعلم التضييق الذي يمارس عليك حتى اننا كنا لانذكر في حملاتنا اننا من صناع الحياة حتى لا نتاذى من ذلك وحتى نستطيع نشر رسالتنا التوعوية….وان هدفك هو الاصلاح  والتنمية بالايمان لا السياسة والحكم


المشهد الثالث :

الزمان : بعد ثورة 25 يناير 2011

د.عمرو خالد يعلن بدأ مشروع العلم قوة ,واكمال مشروع انسان (والذي اوقفه النظام السابق بالقوة ) ,ثم حملة اوعى      ومشروع العشوائيات


المشهد الرابع :
المكان : أحد البرامج التلفزيونية –اثناء فترة الاعادة بين د.مرسي وشفيق

د.عمرو خالد يعلن عن منتدى أهل مصر والذي يضم بعض الشخصيات الفلول قائلا ان ثقافته هي لم الشمل وانه حريص ع تقديم مشاريع إقتصادية تنهض بالبلد لغض النظر عن من سيأتي رئيسا !!!!

المشهد الخامس :
المكان : برنامج 90 دقيقة مع الاستاذ عمرو الليثي- اثناء فترة الاعادة ايضا
د.عمرو خالد يعلن نيته انشاء حزب مصر المستقبل وسيكون هدفه البناء والتنمية

هنا بدأ القلق يساورني على استاذي وقدوتي الذي علمني الايجابية وأرى انه له دور فيما حدث في الثورة وان الايجابية التي حدثت هو له فيها…هل سيدخل المعترك القذر الذي يسمى السياسة؟ و قررت ارسل لك رسالة تنصحك بالتراجع عن الفكرة لكني عندما دخلت ع موقع حضرتك ووجدت استمارة التقدم للحزب سجلت في الموقع ع أمل ان الحزب سيكون مثل مشروع صناع الحياة سيبنيه الشباب وستكون حضرتك مجرد عضو شرفي ..ولكني لرفضي مبدا اقحام الدعاة في المعترك السياسي..(وخصوصا اني لست مقتنعا بان تجمع حضرتك بين الداعية في رمضان والسياسي باقي السنة).. لم اصيغ لك توكيلا لانشاء الحزب وقررت انضم لحزب مصر القوية والذي كنت اتمنى ان يكون لحضرتك دور قوي في مشروع مصر القوية خصوصا انه ليس حزب فقط ولكنه به مؤسسات مجتمع مدني وحركات شبابية


المشهد الأخير
المكان: الانترنت هذا الخبر



استوقفني في هذا الخبر هذا الجزء, ويضم المكتب التنفيذي للحزب مجموعة من رجال الأعمال الشباب أبرزهم أيمن ممدوح عباس نجل رئيس الزمالك الحالي، وأحمد سيد متولي نجل الراحل سيد متولي رئيس النادي المصري البورسعيدي السابق . !!!!

( كمان يا د.عمرو خالد !!!! حزب رجاال أعمال شباب وفلول تاااني..)

لم استطع صبرا .....قررت ارسل لك هذه الرسالة , ويارب توصلك

من فضلك يا د.عمرو ,اترك السياسة ..السياسة بها سم قاتل ..بها تشويه ..بها استغلال واختراقات..من فضلك لا تكن باباً لتجميل  نظام ساقط و فاشل ومص دماء واموال المصريين او ع الاقل انتفع من نظام مص دماء و اموال المصريين

من فضلك يا د.عمرو, اترك السياسة ...خوفا ع سمعة رجل بدأ مسيرة الايجابية في نفوس الشباب العربي وليس المصري فقط

من أجل رجل يجمع حوله اجمل شباب...رجل له مشروع عظيم مثل مشروع صناع الحياة

حضرتك داعية ومصلح وقائد للشباب العربي ..إان مبدأ لم الشمل لائق اجتماعيا ولكن ليس في هذا الوقت وبعد ثورة وشهداء ومصابين لم ياخذوا حقوقهم بعد من النظام السابق..ولو انك تشجع على  لم الشمل وان نحتوي من نسميهم الفلول ..فعليك ان تدعوهم للثورة ومبادئها وليس العكس ...

الا يريدوا خدمة البلد فليقوموا بالمشاريع التنموية بعيدا عن السياسة وأي استفادة اقتصادية اذا كانوا يريدوا التطهر ..فليتطهروا ولا يتجملوا من خلال شخص كريم ومحترم وصادق مثلك


من فضلك ياد.عمرو,ركز في حلمك التنموي وركز مع الشباب الذي حولك والذي هتف يسقط حسني مبارك ويسقط حكم العسكر ..اترك يا أستاذي السياسي وحافظ ع الداعية والمصلح صاحب مبدأ التنمية بالإيمان



                                                    اللهم قد بلغت اللهم فاشهد

                                                                                                                   صيدلي/ أحمد الخولي
                                                                                                                  25/9/2012

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق