الاثنين، 19 سبتمبر، 2011

شخبطة قديمة :ما يفعله التيتانوس

ما يفعله التيتانوس

       من الأكيد أن كثيرا منا يسمع عن مرض  التيتانوس الذي نصاب به من خلال تلوث جروحنا ,و يتعين على المصاب بأن يقى نفسه هذا المرض عن  طريق المصل المضاد للميكروب التيتانوس , و اني لأعتقد أن كثير منا لا يعرف ما خطورة هذا الميكروب , و ما  هى المضاعفات النى يمكن حدوثها.
و يعرف  الدارسون للعلوم الطبية هذا المرض  بمسمى lock jaw   , أي الفك المغلق لأن هذا من ضمن و أول الأعراض التي تظهر على المصاب ويليها تصلب الرقبة و الكثير من العضلات الهيكلية( وهي تعتبر من العضلات التي يتحكم بها الانسان بارادته) , مما يعرض المصاب  للموت اذا لم يتم علاجه
و اسمح لي يا عزيزي أن اشركك معى فى تساؤل ,هل تمكن التيتانوس من المصريين وأغلق فكوكهم وجعلهم متصلبي الارادة ؟!, و لماذا  لا يسارعون بأخذ المصل للشفاء منه؟
أنا شخصيا لا أعلم ,حيث أني مصري و فكي مغلق مثلهم , و لا أعرف لماذا أرضى على نفسي هذا الهوان و هذه السلبية ,و لا  أخفي عليك.. لقد تعودت على ذلك ,و لا أعرف  متى فتحت فكي لأطلق  لفمى عنان الاعتراض و الغضب و الثورة الا فى لحظات الظلم التحكيمي الذي يقع كثيرا على منتخبنا القومي أو النادي الأهلى فى مواجاهاته مع فرق شمال افريقيا.
و عندما يسألني أحد الأصدقاء المتحمسون سياسيا عن بطاقتي الانتخابية ,فأرد عليه بتساؤل فلسفى بيزنطى  ( و لماذا أستخرجها؟ أنا أصلا بعيد عن السياسة وأمورها و أعتقد أن البلد ليست بحاجة لصوتي لتقرير مصيرها ) , وأحيانا أتقمص  دور معتزلى الفتن ( أنا مقاطع السياسة و الانتخابات لما بها من فساد أخلاق ),و قليلا أجيب بصراحة (أنا عمرى ما كان لى صوت أبدا ,و الموضوع أعتقد أنه وراثة ) ,والدليل على أن الموضوع وراثة ان المصريين لم يثورا  ثورة حقيقة منذ أكثر من 90 سنة من أيام ثورة 1919.
لقد رضينا  أن تغلق فكوكنا عن قول الحق وأن تتصلب ارادتنا كما تتصلب عضلات مصاب التيتانوس ,و لهذا اني ارشح ميكروب التيتانوس لأن يكون الميكروب القومي للبلاد (على طريقة مقالات الاستاذ محمد المخزنجى والاستاذ وائل قنديل ).
لقد سئمت فكي المغلق ,وفى نفس الوقت لا أتعاطى مصل التغيير متخفيا وراء خوفى من أن يحدث لي صدمة من فرط الحساسية  anaphylactic shock  ,ولكن الصراحة تقتضي أن أقول أن السلبية التي تملئني تحتاج الى جهاد النفس وتقويمها ,و كما قال تعالى:
 "إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ ".

 نعم لقد قررت أن أخذ المصل و أن أغير ما بنفسي حتى أطلق فكي و لا أدع  رقبتي تتصلب .
والله المستعان
 تمت
اكتوبر 2010

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق